milf xxx
brutal twink brutal anal gangbang. kissjav.ninja
miho wakabayashi in drilling.indianxnxx

وتلبّدالشباب بوشاح الحزن – بقلم : د.عبدالعزيز يوسف الأحمد

0
 بقلم : د.عبدالعزيز يوسف الأحمد

كم أذوب حسرة على جليد الشوك، كم تعتصر قلبي هزات عنيفة تزلزل كل كياني.. وتكوي حنايا ضلوعي، تدمر خلجات كل ما في أعماقي فأنصهر في بحر من العذاب الذي يفتت كل وجداني نارا متأججة، فأجد نفسي تائها في امواج تغوص خناجرها المسمومة في جسدي النحيل فتبعثرني كالشظايا حقيقة مرة ومؤلمة، أجدها كلما صافحت جرائدنا اليومية وكلما ادرت التلفاز حيث أتلقى لغما مدمرا يفجر كلاما بداخلي فأصاب بصدمة موجعة تخترق سهامها القاتلة سويداء قلبي..

كل ذلك من هول كارثة حرب الشوارع اليومية التي تقتلع سيولها مئات من خيرة شباب وطني الذين هم في عمر الزهور وقد سقطت أوراقهم من شجرة الحياة وهم في عنفوان الشباب فلم يخضر عودهم ولم تنضج سواعدهم بعد وغابت شمس حياتهم للأبد قبل ان يحين قطوفها.

انها حقيقة مأساوية يملؤها الحزن العميق وتلبد بوشاح الحزن الاسود.. العصافير تعزف لها سيمفونية حزينة والشمس تبكي بحرارة حزنا على شبابهم والبحر تنزف امواجه بدل الماء دما وذلك حزنا على فراقهم الأبدي، الكل يموت حسرة على هؤلاء الزهور التي تنشطر أوصالها وتسيل دماؤها أنهارا على الاسفلت وبين الأرصفة وفوق وتحت حوائط الجسور الصلبة التي لا ترحم.. وكل هذه الكوارث المحزنة المؤسفة والمسلسلات المأساوية بسبب السرعة القاتلة والسرعة الجنونية.. وبعد كل هذه الاحزان وكل هذه المآسي التي تدمي العيون وتثقب القلوب ويشيب لها رأس الوليد.

دعونا نتناقش ونتحاور بهدوء لنوقف نزيف الدم وحصاد هذه الأرواح البريئة التي تموت في ميادين ليست هي بميادين حرب ونطرح سؤالا مهما: مسؤولية من فينا كل هذه المجازر اليومية التي لا يتوقف نزيفها؟ حقيقة وواقع لابد للكل ان يتحمل مسؤولية هذه الكوارث الانسانية، كما تتحمل وزرها أيضا عدة جهات معنية في ذلك الاعلام والداخلية والتربية والمؤسسات الشبابية والاسرة، فنحن نريد اعلاما واضحا مسموعا يبصر الشباب به والمأساة ويعرض نماذج حية في التلفزيون يوميا من هذه المآسي، كما نريد من وزارة الداخلية ان تسن قوانين صارمة مشددة تحد من جسامة هذه المشكلة، كما يجب ان تمنع الواسطة والمحسوبية منعا باتا بشتى صورها لا فرق بين ابن صغير القوم أو كبيرهم الكل سواسية أمام القانون، كما ان لوزارة التربية دورا مهما حيث يجب ان تصدر قرارا باضافة مادة جديدة اسمها «المرور» تدرس في المرحلتين المتوسطة والثانوية وتكون هذه المادة مادة «رسوب ونجاح» حتى ترسخ هذه العلوم المرورية في اذهان الناشئة من ابنائنا الطلبة من جهة وتؤخذ مأخذ الجد من جهة أخرى. كما أن للمؤسسات الشبابية دورا كبيرا في امتصاص أوقات الشباب الضارة وتحويلها طاقات خلاقة مبدعة.

اما الدور الاكبر والأساسي فيقع على الأسرة متمثلة بالوالدين، فيجب عدم التراخي والتدليل الزائد والدلع الماسخ للأبناء وعدم السماح لهم بقيادة السيارة الا بعد أن يجتازوا كل الاختبارات، كذلك يجب تبصيرهم باستمرار بأهوال ومخاطر القيادة باستهتار وان الرعونة الزائدة هي طريق الهلاك والتأكيد عليهم دائما باحترام قوانين المرور. وأخيرا أسأل الله أن يحفظ شباب وطننا الغالي الكويت من كل مكروه وان يهديهم الى سواء السبيل تحت ظل الوالد القائد صاحب السمو الأمير الشيخ نواف الأحمد، وسمو ولي العهد الأمين الشيخ مشعل الأحمد.

شاركنا برأيك...

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

porn leader
http://xvideos4.pro
free porn