Warning: Constant DISALLOW_FILE_EDIT already defined in /home/nokhba5/public_html/wp-config.php on line 97
باكنغهام يتخذ إجراءات لبيع كتب تتناول مرض الملك تشارلز باستخدام الذكاء الاصطناعي - صحيفة النخبة

milf xxx
brutal twink brutal anal gangbang. kissjav.ninja
miho wakabayashi in drilling.indianxnxx

باكنغهام يتخذ إجراءات لبيع كتب تتناول مرض الملك تشارلز باستخدام الذكاء الاصطناعي

0

موجة من الغضب والاستياء عبَّر عنهما قصر باكنغهام الملكي بشأن بيع كتب مزيفة مثيرة للاشمئزاز حول تشخيص سرطان الملك تشارلز، تمت كتابتها باستخدام الذكاء الاصطناعي ولا تستند لأي مؤلفين. وقد انتقد القصر الملكي في بيانٍ غير مسبوق، بيع الكتب التي وصفها بـ”المتطفلة” و”غير الحساسة” التي تم إنشاؤها بواسطة خوارزميات الذكاء الاصطناعي، والتي تقدم ادعاءات كاذبة حول صحة الملك.

إجراءات قانونية يتخذها قصر باكنغهام

استدعى قصر باكنغهام المحامين بشأن بيع الكتب ومتابعة القضية من كثب. كما تم تقديم ملف الأدلة لوزارة الصحة، وقال متحدث باسم قصر باكنغهام: “أي عناوين تتكهن حول تشخيص الملك وعلاجه هي تدخلية وغير حساسة ومليئة بالمغالطات. سينظر فريقنا القانوني في المشكلة من كثب. نحن ندعو أي أفراد أو منظمات تسهل بيعها إلى سحبها من الفور”.

محتوى الكتب مليء بالأكاذيب والادعاءات

جاء رد فعل قصر باكنغهام بعد أن كشف تحقيق أجرته إحدى الصحف عن سبع سير ذاتية زائفة يتم بيعها من قبل إحدى شركات التسويق الإلكتروني، التي تدعي كذباً أنها تكشف بشكلٍ حصري أخباراً حول الملك، وتظهر على الموقع إلى جانب السير الذاتية الملكية المشروعة الأكثر مبيعاً. هذه الكتب -المكتوبة بواسطة الذكاء الإصطناعي- مليئة بالأكاذيب وجاء فيها:

  • وصف للحظة التي علم فيها الملك أنه مصاب بالسرطان، زاعماً أنه شعر “بالخوف والغضب واليأس”.
  • تفاصيل عملية إزالة “الورم” و”التعب” الذي يعاني منه الملك تشارلز بعد العلاج الكيميائي والعلاج الإشعاعي.
  • كيف تم تشخيص إصابة الملك بسرطان الجلد.
  • ادعاءات من أحد المطلعين الملكيين بأن تشارلز مصاب بسرطان البروستاتا مع “خطر معتدل” للانتشار.
  • كيف أدخل “حادث غير مبرر” الملك إلى المستشفى بعد “أشهر قليلة” من حكمه.

إصابة الملك تشارلز بالسرطان

بعد أسبوع من مغادرة الملك تشارلز مستشفى لندن، بعد إقامة لمدة ثلاثة أيام لخضوعه لعملية جراحية في البروستاتا في 26 من يناير، كان الخبر الآخر الذي أعلنه قصر باكنغهام في 5 من فبراير؛ عن إصابة الملك بالسرطان، ومع ذلك فهو لا يعاني من سرطان البروستاتا.

وقال قصر باكنغهام في البيان: “خلال الإجراء الأخير الذي خضع له الملك في المستشفى لعلاج تضخم البروستاتا الحميد، تمت الإشارة إلى مسألة منفصلة مثيرة للقلق، وقد حددت الاختبارات التشخيصية اللاحقة شكلاً من أشكال السرطان”. وتابع البيان: “بدأ الملك اليوم جدولاً للعلاجات المنتظمة، وخلال هذه الفترة نصحه الأطباء بتأجيل واجباته العامة. وطوال هذه الفترة، سيواصل الملك القيام بأعمال الدولة والأوراق الرسمية كالمعتاد”.

وأضاف البيان: “الملك ممتن لفريقه الطبي لتدخلهم السريع، الذي أصبح ممكناً؛ بفضل الإجراء الذي خضع له مؤخراً في المستشفى، وهو لا يزال إيجابياً تماماً بشأن علاجه ويتطلع إلى العودة إلى الخدمة العامة الكاملة في أقرب وقت ممكن. لقد اختار الملك مشاركة تشخيصه لمنع التكهنات، وعلى أمل أن يساعد ذلك على فهم الجمهور لجميع المصابين بالسرطان في جميع أنحاء العالم”.

Leave A Reply

Your email address will not be published.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

porn leader
http://xvideos4.pro
free porn