شركة تمارس “النصب السياحي”.. وتبيع الوهم

السبت 11 يناير 2020 3:14 م
بأسلوب جديد ومبتكر في النصب والاحتيال، نجح مسؤولو شركة سياحية طيلة عام كامل، في الإيقاع بعشرات الضحايا من المواطنين، والاستيلاء على عشرات آلاف الدنانير وربما المئات وفق مصادر أخرى. الأسلوب المبتكر، الذي أتقنه مسؤولو الشركة وموظفوها، تمثل في إقناع الكثير من المواطنين بالحصول على عضوية بالشركة مقابل 6 آلاف دينار، بزعم أن العضوية ستمنح حاملها مزايا كثيرة منها خصومات من أكبر المحال والأسواق، وعروض سياحية، وتأمين صحي، وتذاكر سفر على وجهات أجنبية عديدة ومتنوعة، وتبين لاحقاً أنها مزايا وهمية. 4 من العاملين في الشركة أحيلوا إلى جهة الاختصاص، بتهمة النصب والاحتيال، بعد تلقي رجال المباحث الجنائية 12 بلاغا من مواطنين عن تعرضهم للنصب والاحتيال من الشركة، وعقب التحريات التي دامت نحو أسبوعين توصل رجال المباحث إلى المتهمين، وجرى ضبطهم، ومواجهتهم بالشاكين الذين تعرفوا عليهم. ووفق مصدر أمني، فإن المتهمين وعقب تضييق الخناق عليهم اعترفوا بأنهم أقنعوا ضحاياهم بتوقيع عقود معهم للحصول على عضوية الشركة والتمتع بعدة مزايا مقابل مبالغ مالية، وأنهم أودعوا تلك المبالغ في حساب الشركة.

مواضيع ذات صلة

شاركنا برأيك...