خلل “التقويم” أفقد الطلبة 6 سنوات من حياتهم التعليمية بالمراحل الثلاث

الخميس 13 فبراير 2020 5:28 م

يعكف متخصصون في وزارة التربية على إعداد دراسة في شأن أثر العطل الدراسية على معدل التحصيل الدراسي للطلاب والطالبات، حيث اكتشفوا، وفقاً للمؤشرات الأولية، أن الساعات الفعلية للدراسة في الكويت بسبب خلل التقويم الدراسي انخفضت بسنوات التعليم من 12 سنة إلى 6 سنوات ونصف السنة.
واستشهد أحد الباحثين، في تصريح لـ«الراي»، بعطلة منتصف العام الدراسي الأخيرة التي منحت طلبة المرحلة الابتدائية، 38 يوماً، «فيما لم يتبقَّ على نهاية العام الدراسي سوى 80 يوماً مع العطل، وهي فترة ضئيلة للتحصيل الدراسي الجيد من دون الاضطرار إلى ضغط المناهج». وبين الباحث أن «عدد سنوات التعليم الفعلية في السعودية على سبيل المثال، وفق الدراسات، بلغ 10 سنوات، وفي الإمارات 9، وفي البحرين وقطر 8 سنوات، ما يعني أن الكويت الأخيرة خليجياً في هذا المجال».
وبين أن عدد أيام التعلم الفعلية في سنغافورة واليابان تصل إلى 220 يوماً دراسياً وتصل في أميركا إلى 195 يوماً فيما لم تتجاوز في الكويت بحسب احصائية العام 2016 الـ134 يوماً دراسياً في المرحلتين الابتدائية والمتوسطة فيما تصل في الامارات إلى 185 يوماً فعلياً في العام الدراسي الواحد.
من جانبه، كشف مصدر تربوي لـ«الراي» عن «إعادة قطاع البحوث التربوية والمناهج النظر في مشاريع وزارة التربية التي ألغيت في عهد الوزير السابق، ولكن لا تعاقد مع أي خبرات أجنبية في تأليف المناهج، إذ سيتم الاكتفاء بالعنصر الوطني فقط».

الرابط المختصر :

مواضيع ذات صلة

شاركنا برأيك...

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تحميل...