“الصحة العالمية” تُشيد بالتزام الكويت وشفافيتها في مواجهة كورونا

الخميس 26 مارس 2020 8:18 م

كونا – أشاد مدير عام منظمة الصحة العالمية الدكتور تيدروس غيبرييسوس اليوم الأربعاء بالتزام دولة الكويت بدعم عمل الهيئة الأممية وشفافية حكومتها فيما يتعلق بإجراءات مواجهة جائحة كورونا المستجد. وقال غيربييسوس في تصريحات عن طريق البريد الالكتروني لوكالة الانباء الكويتية إن المنظمة تثمن الالتزام القوي لحضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه وحكومة دولة الكويت تجاه عمل المنظمة وجدول أعمالها الصحي. وأوضح أن تضامن شعب وحكومة دولة الكويت مع الدول المتضررة والأكثر ضعفا في جميع أنحاء العالم تجسد من خلال تقديم تبرع قيمة 40 مليون دولار لصالح جهود مكافحة جائحة كورونا. وأضاف ان المساهمة الكويتية ستساعد في تعزيز أنظمة الرعاية الصحية في البلدان المتلقية للمساعدات كما ستعزز قدرة منظمة الصحة العالمية على مستوياتها المختلفة. وفي الوقت ذاته أكد ان حكومة دولة الكويت قد التزمت بالشفافية في إعداد التقارير والتنسيق الوثيق مع منظمة الصحة العالمية لمواجهة جائحة (كورونا) حيث قام فريق من المكتب الإقليمي للمنظمة بمهمة دعم في الكويت في وقت مبكر من هذا الشهر لمناقشة الاستجابة والمجالات التي تحتاج إلى تعزيز. كما أشار الى حكومة دولة الكويت تتمتع بخبرات واسعة في التأهب والاستجابة لأمراض الجهاز التنفسي نظرا لعملها القوي خلال السنوات الماضية للاستجابة لمتلازمة الشرق الأوسط التنفسية. ووصف دولة الكويت بأنها واحدة من أهم الشركاء الاستراتيجيين العالميين لمنظمة الصحة العالمية موضحا أنه بفضل دعمها يمكن لمنظمة الصحة العالمية تقديم المساعدة الصحية اللازمة التي تخفف من معاناة الملايين من الناس في الشرق الأوسط وأفريقيا وآسيا. ولفت الى ان الكويت هي المساهم الأول والوحيد من منطقة شرق المتوسط في صندوق الطوارئ التابع لمنظمة الصحة العالمية لحالات الطوارئ والذي يلعب دورا حاسما في مساعدة منظمة الصحة العالمية وشركائها الصحيين على الاستجابة لتفشي الأمراض والطوارئ الصحية في غضون ساعات. واكد ان هذه المساهمة تمكنت في إنقاذ الأرواح والموارد مثلما حدث في العام الماضي حيث ساهم الصندوق في الاستجابة ل29 حالة طوارئ.

مواضيع ذات صلة

شاركنا برأيك...