رائد إطفاء مارس دور المباحث في السالمية

الأربعاء 15 يوليو 2020 7:50 ص

ازدحام مروري، وتدقيق على الهويات في وقت الحظر، و«فلشر» على سيارة مدنية!
ما سبق ملخص ما قام به ضابط في الإدارة العامة للإطفاء في منطقة السالمية، حيث عمل على توقيف قائدي المركبات والتفتيش على هوياتهم، مدعياً أنه رجل مباحث، وبعد اكتشاف أمره اقتيد مع مرافقين له إلى الحجز.
وفي التفاصيل، فإن إحدى دوريات الأمن العام، وفي أثناء جولة في منطقة السالمية للتأكد من تطبيق قرار الحظر، شاهدوا كثافة مرورية بالقرب من سيارة على شبكها الأمامي «فلشر» مباحث، وعلى متنها شخصان، فيما الثالث يقف أمامها وبالتوجه إليه، خشية أن يكون بحاجة إلى مساعدة، والاستفسار منه عن وضعه، بدت عليه علامات الارتباك، ما أثار الاشتباه في أمره.
وقال مصدر أمني لـ«الراي»: «بالتدقيق على هوية المرتبك، اتضح أنه ضابط في الإدارة العامة للإطفاء برتبة رائد، بينما الآخران مواطنان، وبسؤاله عن سبب وضع الفلشر على السيارة، اعترف بأنه استغل وقت الحظر في التدقيق على هويات المارة، بحجة أنه ضابط مباحث».
وذكر المصدر أن «المتهم ليست له صلاحية التدقيق على المركبات، وأحيل مع المواطنَين إلى المخفر، حيث تقرر احتجازهم، على ذمة قضية كسر الحظر، وانتحال صفة رجال المباحث، كما تم التحفظ على المركبة لوجود الفلشر».

مواضيع ذات صلة

شاركنا برأيك...

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.