-->

المخفر واجهة وزارة الداخلية! ،،، بقلم : عادل الإبراهيم

الأربعاء 13 يناير 2021 12:45 ص
 بقلم : عادل الإبراهيم

المخفر هو الجهة التي يتعامل معها الجمهور عند طلب الحاجة الأمنية أو لتسجيل حادثة ما، فهو يعتبر الوجهة الأولى للتعامل مع وزارة الداخلية التي ما فتئت تقدم أفضل الخدمات لجمهور المتعاملين معها، وهذا ما يجب أيضا أن ينطبق على المخفر بحكم أنه المتعامل الأول مع الاحتياجات الأمنية للجمهور.

كما يتوافر في كل مخفر محقق على مدار الساعة للتحقيق في الحوادث الواردة. ولكن من خلال الواقع نجد للأسف هناك بعض الإجراءات التي عفى عليها الزمن، ومن أمثلتها حالات التغيب التي يجب أن يمر عليها 24 ساعة لكي يتم تسجيل قضية تغيب، وكذلك وقوع حادث سرقة سيارة يجب انتظار المحقق! لا نعرف السبب!

ولا شك أن هذا الشيء يعتبر من حقوق المواطن أو الوافد والذي يجب أن يحترم ويقدر بتسجيل بلاغه فورا في سجل الحوادث كإثبات حالة، وتعميمه على الجهات الأمنية فورا لمعلومة أولية منعا لوقوع أي مسؤولية جنائية عليه مستقبلا والتحقيق فيه لاحقا.

أشير إلى ذلك لأهمية الموضوع الذي يمس شريحة كبيرة من المواطنين والوافدين. وفي هذا السياق تحدث صديق عن سرقة سيارته فجرا وعند ذهاب السائق إلى المخفر لتسجيل بلاغ تم الطلب منه الانتظار حتى قدوم المحقق! نقدر عدم حضور المحقق لأي سبب كان!

فعلا أرى الأمر بسيط الحل ولا يستدعي الانتظار حتى يأتي المحقق، وهذا الأمر بلا شك لا يقلل مما يقوم به المخفر والجهات العاملة فيه من دور أمني في المنطقة التابع لها، مع تقديرنا وثنائنا على رجال الأمن والتحقيق في كل مواقعهم لما يقومون به من جهد في الحفاظ على أمن الوطن والمواطن.

 

libraheem@hotmail.com

الرابط المختصر :

مواضيع ذات صلة

شاركنا برأيك...

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.