-->

الأضخم خليجياً … 277 مليار دولار استثمارات الكويت بأسواق المال الأميركية

الأربعاء 13 يناير 2021 4:00 ص

اعتمدت تداولات الكويتيين في الأسواق المالية الأميركية خلال الأشهر الأخيرة من السنة الماضية استراتيجية تماشت مع شهري سبتمبر وأكتوبر الماضيين اللذين شهدا تذبذبات كبيرة في المؤشرات الأميركية على خلفية بعض التوترات السياسية التي سبقت الانتخابات الرئاسية.

وشهد صافي تعاملات الكويتيين لأسهم الشركات الأميركية المدرجة في الأسواق المالية خلال سبتمبر 621 مليون دولار بيعا، أي قبل شهر واحد من تراجع الأسواق الأميركية في أكتوبر الذي سبق الانتخابات الرئاسية، حيث تراجعت مؤشرات الأسواق الأميركية خلال أكتوبر بنسبة وصلت الى 4.8% لمؤشر «داو جونز» و2.35% لمؤشر «ناسداك» لأسهم التكنولوجيا و2.8% لمؤشر «ستاندرد أند بورز 500». وكان صافي التعاملات البيعية في الشهر نفسه قليلا مقارنة مع سبتمبر اذ لم تتجاوز 92 مليون دولار. (صافي التعاملات هو ناتج صافي المبيعات ناقص صافي المشتريات).

وكانت المؤشرات قد ارتفعت منذ مطلع نوفمبر الماضي وحتى منتصف ديسمبر بشكل جماعي، وكان أكبرها لأسهم التكنولوجيا، حيث ارتفع مؤشر «ناسداك» بنسبة 17%، يليه مؤشر «داو جونز» بنسبة 14% و13% لمؤشر «ستاندرد أند بورز».

استثمارات ضخمة

وتستثمر الكويت على مستوى الأفراد والمؤسسات والحكومة 277 مليار دولار في أسواق المال الأميركية بحسب بيانات إدارة الخزانة الأميركية، حيث تتراوح بين استثمارات في أسهم الشركات الأميركية بقيمة 216 مليار دولار ونحو 61 مليار دولار في السندات بأنواعها.

وتتوزع الاستثمارات في السندات بين سندات الخزانة الحكومية الأميركية بقيمة 47 مليار دولار والباقي بنحو 14 مليار دولار لسندات الشركات الأميركية.

وتتصدر استثمارات الكويتيين في الأسواق المالية الأميركية دول الخليج بفضل الاستثمارات الضخمة في الأسهم، حيث تحتل السعودية المركز الثاني باستثمارات في الأسهم والسندات الأميركية تصل الى 244 مليار دولار، تليها الاستثمارات الاماراتية بنحو 163 مليار دولار، ثم الاستثمارات القطرية بنحو 25 مليار دولار، ثم الاستثمارات العمانية التي تبلغ 15 مليار دولار، وأخيرا البحرين بنحو 1.3 مليار دولار.

وبالنظر إلى باقي الاستثمارات الخليجية، يلاحظ أن الاستراتيجية الاستثمارية الكويتية في الأسواق المالية الأميركية كانت مختلفة من خلال الحفاظ على حيازتها في الأسهم بتخارجات طفيفة في أكتوبر مقارنة بشهر سبتمبر. ولكن قابل ذلك تخارجات مكثفة للمستثمرين السعوديين والإماراتيين حيث بلغت تخارجاتهم خلال الشهر نحو 890 مليون دولار.

وقد بلغت حصيلة تخارجات الإماراتيين 480 مليون دولار وباعوا أسهما بقيمة 3.75 مليارات دولار مقابل مشتريات بلغت قيمتها 3.27 مليارات دولار، وكذلك بلغت حصيلة تخارجات السعوديين نحو 412 مليون دولار، حيث باعوا أسهما بقيمة 4.4 مليارات دولار مقابل مشتريات بلغت قيمتها نحو 4 مليارات دولار.

استثمار بالسندات

وعلى صعيد حيازة الكويت من سندات الخزانة الأميركية، فقد ارتفعت لتصل إلى 47.1 مليار دولار بنهاية أكتوبر بزيادة 500 مليون دولار خلال تعاملات الشهر مقارنة بحيازة بلغت 46.6 مليار دولار بنهاية تعاملات سبتمبر لتصل الزيادة منذ بداية العام بنحو 5.2 مليارات دولار مقارنة بحيازة بلغت 41.9 مليار دولار من السندات.

وقد تبع زيادة الكويت حيازتها من السندات ارتفاعا ملحوظا في العائد، حيث ارتفع عائد سندات الخزانة الأميركية آجال 10 سنوات من 0.75% في المتوسط خلال شهر أكتوبر ليصل إلى 0.95% في المتوسط في منتصف ديسمبر بزيادة في العائد على الاستثمار بنسبة 26%.

وتنوع الكويت من محفظة السندات الأميركية ما بين سندات قصيرة الاجل بقيمة 13.99 مليار دولار فيما تبقى النسبة الاكبر من السندات طويلة الاجل بقيمة 33.12 مليار دولار.

الرابط المختصر :

مواضيع ذات صلة

شاركنا برأيك...

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.