-->

صور قديمة تكشف زيادة وزن هبة نور والتغير الكبير في ملامحها

السبت 20 فبراير 2021 12:15 ص

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي صور قديمة للنجمة هبة نور وذلك خلال فترة المراهقة حيث ظهرت بملامح مختلفة تماماً ووزن زائد مما منحها مظهر مختلف تماماً عن الشكل الذي عرفها به الجمهور حالياً، بخاصة وأنها كانت تتمتع بملامح أكثر براءة وطفولة.

هبة نور قبل الشهرة

هبة نور تظهر خلال الصور بنفس ملامحها ورسمة عيونها التي تتمتع بها الآن إلا أن وجهها كان أكثر براءة كما أن الوزن الزائد غير من ملامحها كثيراً فمن الواضح أنها كانت تعاني منه لفترة طويلة خلال مرحلة المراهقة وبداية الشباب ثم خسرت بعدها الكثير من الوزن.

هبه نور خلال طفولتها

أما عن تعليقات الجمهور فكانت أغلبها حول التغير في بعض ملامح هبه نور بخاصة بعد أن بدأت مرحلة الشباب حيث تبدلت ملامحها في حين أشار البعض إلى خضوعها لعمليات تجميل حتى تصبح بهذا الجمال عندما أصبحت أكبر سناً لكن البعض الآخر دافع عنها وأكدوا أن تأثير المكياج وتسريحات الشعر كبير لذلك فهي لم تخضع لأي عملية تجميل وحافظت على نفس ملامحها.

 

لكن أكثر ما لفت نظر الجمهور صورة قديمة لهبة نور في مرحلة الشباب كانت فيها تتمتع بالكثير من الوزن الزائد وهذا ما دفع البعض للسؤال حول سر خسارتها للوزن بهذا الشكل وإذا كان بطريقة طبيعية عن طريق نظام غذائي أم أنها خضعت لجراحة حتى تخسر أكثر من نصف وزنها وتتمتع بالرشاقة المذهلة التي نراها بها في الصور.

هبه نور خلال طفولتها

هبة نور قبل وبعد

وعلى الرغم من آراء الجمهور المتنوعة إلا أن هبة نور صرحت من قبل أنها لم تخضع لأي عملية تجميل من أي نوع وأوضحت أن أي تغيير تقوم به في مظهرها ولون شعرها يكون له تأثير كبير على شكلها كما حدث عندما غيرت لون شعرها من الأسود إلى الأشقر ومن الأشقر إلى البني الفاتح ووقتها يعتقد الناس أنها أجرت عملية تجميل.

هبه نور قبل الشهرة

وأضافت هبة نور أنها لا تعارض إجراء أي عملية تجميل مادام الشخص في حاجة إليها أو لتحسين مظهره لأنه أمر طبيعي أن تبحث أي فتاة على مظهر جذاب لأن الكمال لله وحده لكنها لم تقم بأي عملية بسبب شعورها بالرضا عن مظهرها.

إلا الجمهور كان قد لاحظ انتفاخ في وجه هبة نور من قبل خصوصاً الخدود والشفاه وهذا ما أكد للبعض قيامها بعمليات تجميل بسيطة وطلبوا منها التوقف عن مثل هذه الإجراءات لأنها سوف تخسر جمالها الطبيعي بعد ذلك.

الرابط المختصر :

مواضيع ذات صلة

شاركنا برأيك...

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.