وجبة باردة «توهق» شابين في قضية ضرب «دليفري» بـ «العدان»

0

«انتظرنا العشاء لنحو الساعة وحينما وصل كان باردا، وهو ما دفعنا الى معاقبة الدليفري بضربه بشكل غير عنيف».

هذا ما أقر به شابان كويتيان جرى توقيفهما على ذمة قضية حملت عنوان اعتداء بالضرب وسجلت في مخفر شرطة العدان، اما المجني عليه وهو وافد نيبالي، فكان له رأي آخر، إذ أكد أن الضرب الذي ناله كان عنيفاً وأنه لا ذنب له في تأخر وصول الطلب أو وصوله باردا، وكل ما هنالك انه استلم الطلب من مطعم الوجبات السريعة وسارع به الى هناك، مضيفا: لو كان هناك تأخير فليس من عندي وكل التوقيتات مرصودة من قِبل الشركة التي يعمل بها ويمكن الرجوع إليها.

وحول تفاصيل القضية قال مصدر أمني إن وافدا نيباليا من مواليد 1982 تقدم إلى مخفر شرطة العدان وذكر انه كلف بتوصيل طلب إلى منطقة القصور ق2 وكان ذلك نحو الثامنة مساء، وحينما وصل الطلب خرج شابان وقاما بضربه لأسباب لا يعرفها.

وأردف المصدر بالقول: احيلت القضية الى المباحث للتحري وضبط المدعى عليهما وعلى الفور تحرك رجال المباحث الى المنزل الذي اوصل له النيبالي الطلب، وجرى توقيف شابين كويتيين ومواجهتهما فيما أفاد به الدليفري، حيث أقرّا بضربه لأنه تأخر في توصيل الطلب وكانت الوجبة باردة. هذا وأرفق في ملف القضية تقرير طبي تضمن ما لحق بالوافد النيبالي من اصابات جراء تعرضه للضرب.

الرابط المختصر :

شاركنا برأيك...

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.