باحثون: انخفاض مستويات السكر في الدم يساعد على إصلاح العضلات

0

أظهر باحثون من جامعة “طوكيو متروبوليتان” أن الخلايا الساتلية للعضلات الهيكلية، التي تلعب دورًا رئيسيًا في إصلاح العضلات، تتكاثر بشكل أفضل في البيئات منخفضة الجلوكوز.

يتعارض هذا مع الحكمة التقليدية التي تقول إن الخلايا تعمل بشكل أفضل عندما يكون هناك المزيد من السكر لتغذية أنشطتها، وذلك نظرًا لأن بيئات الجلوكوز المنخفضة للغاية لا تسمح لأنواع الخلايا الأخرى بالتكاثر؛ لذلك يسعى الباحثون لإنتاج “الخلايا الساتلية” للعضلات؛ مما قد يمثل دفعة كبيرة للبحوث الطبية الحيوية .

وقد قام علماء في جامعة “طوكيو متروبوليتان”، بقيادة الدكتور “ياسورو فورويتشي ، أستاذ مساعد فى الجامعة، بدراسة كيفية تكاثر خلايا العضلات الهيكلية الساتلية خارج الجسم، بالنظر إلى الخلايا التي تتكاثر في أطباق بترى (أطباق معملية).

لاحظ العلماء – وسط مراحل النمو – أن المستويات المرتفعة من الجلوكوز كان لها تأثير سلبي على معدل نموها، خلافا لما كان متعارف عليه من قبل، حيث اعتقد في السابق أن الجلوكوز ضروريًا للنمو الخلوي .

وشدد الفريق البحثي على أن وسائط الجلوكوز المنخفضة أدت إلى زيادة عدد الخلايا ، مع توقع جميع العلامات البيوكيميائية لدرجات أكبر من تكاثر الخلايا .

كما لاحظ الفريق أن مستويات السكر المستخدمة في التجارب السابقة تطابق تلك الموجودة في مرضى السكر، قد يفسر هذا سبب ظهور فقدان كتلة العضلات لدى مرضى السكر، وقد يكون له آثار مهمة على كيفية الحفاظ على صحة عضلاتنا لفترة أطول . 

الرابط المختصر :

شاركنا برأيك...

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.