milf xxx
brutal twink brutal anal gangbang. kissjav.ninja
miho wakabayashi in drilling.indianxnxx

مدير الصحة العالمية جهود مواجهة كورونا تعاني نقصا بالتمويل واللقاحات

0

قال المدير العام لمنظمة الصحة العالمية الدكتور تيدروس غيبريسوس اليوم الاثنين إن هناك مشكلتين أساسيتين تواجههما المنظمة حاليا في سياق التعامل مع جائحة فيروس (كورونا المستجد – كوفيد 19) وهما نقص تمويل خطة الاستجابة لها ونقص اللقاحات الموجهة للدول النامية والأقل دخلا في العالم.
وأضاف غيبريسوس في مؤتمر صحفي عبر الاتصال المرئي من مقر المنظمة بمدينة (جنيف) السويسرية إن المانحين قد ساهموا “بسخاء كبير” في خطة التأهب والاستجابة الاستراتيجية في العالم الماضي “لكن الخطة تعاني هذا العام نقصا في التمويل” ما يحد من قدرة المنظمة الصحة العالمية على توفير استجابة قابلة للتكيف والتطوير في بؤر انتشار الفيروس الساخنة الناشئة.
وأوضح أن المنظمة تحتاج تمويلا عاجلا لخطة الاستجابة الحالية بما سيسمح لها بتوسيع نطاق الدعم للبلدان ودعم برامجها للتدخل السريع في مناطق الأزمات مؤكدا أن مرونة هذا التمويل أمر أساسي ليس فقط حتى نتمكن من الاستجابة بسرعة للاحتياجات الطارئة في العديد من البلدان بما في ذلك نيبال ولكن أيضا للعمل من أجل إنقاذ الأرواح وسبل العيش حيثما تشتد الحاجة إليها في وضع سريع التطور.
أما فيما يتعلق بإمدادات اللقاحات فقد أشار المسؤول الأول عن الصحة في العالم إلى وجود نقص هائل يقدر بحوالي 190 مليون جرعة بحلول نهاية شهر يونيو المقبل لتزويد منظومة (كوفاكس) للتوزيع العادل للقاحات بين دول العالم.
وأشار إلى أن (كوفاكس) قد قدمت حتى الآن 65 مليون جرعة إلى 124 دولة ولكنها تعتمد في عملها على وفاء الدول والمصنعين بالتزاماتهم.
وأشاد غيبريسوس في هذا الإطار بجهود شركة (أسترازينيكا) في زيادة سرعة تسليم اللقاحات وزيادة حجم عملياتها بشكل مطرد مناشدا الشركات المصنعة الأخرى أن تحذو حذوها.
وأوضح في هذا النطاق أن شركة (فايزر) قد التزمت بتوفير 40 مليون جرعة من اللقاحات لمنظومة (كوفاكس) لكن تسليمها سيكون في النصف الثاني من عام 2021 كما أن التفاوض مع شركة (جونسون آند جونسون) لم يحدد بعد موعدا لتسليم اللقاحات في النصف الثاني من العام.
وأعرب غيبريسوس عن أمله في انحسار الجائحة “المدمرة” في الهند كي يتمكن معهد (سيروم) لإنتاج اللقاحات من العودة إلى المسار الصحيح في إنتاج اللقاحات لمواكبة التزامات التسليم لمنظومة (كوفاكس).
علاوة على ذلك ناشد غيبريسوس الشركات المصنعة الالتزام علانية بمساعدة أية دولة تريد مشاركة لقاحاتها مع منظومة (كوفاكس) لرفع الحواجز التعاقدية “في غضون أيام وليس خلال شهور” وإبرام كبار مصنعي اللقاحات اتفاقات مع شركات لديها إمكانات لإنتاج اللقاحات المضادة لفيروس (كورونا المستجد – كوفيد 19).
ولفت غيبريسوس إلى وجود تباين في معدلات الإصابات والوفيات بالفيروس التاجي حيث شهدت بعض البلدان للأسبوع الثاني على التوالي انخفاضا في الحالات بينما تشهد بلدان أخرى أوضاعا مقلقة للغاية.
وانتقد اعتقاد بعض المجتمعات لا سيما ذات معدلات التطعيم العالية بأن الجائحة قد انتهت مؤكدا أننا “ما زلنا بعيدين عن نهايتها ولن ينتهي هذا الوباء في أي مكان حتى ينتهي في كل مكان” واستشهد بذلك على أن دولا تعاملت بشكل جيد مع الجائحة لكنها تشهد الآن زيادات كبيرة في معدلات الإصابات والوفيات.
وقال إن متغيرات الفيروس الجديدة المثيرة للقلق والنظم الصحية الهشة وانخفاض تنفيذ تدابير الصحة العامة ونقص الإمدادات بالأكسجين وعقار (ديكساميثازون) واللقاحات كلها عوامل تؤدي إلى تفاقم الوضع الحالي.

شاركنا برأيك...

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

porn leader
http://xvideos4.pro
free porn